كيف تختار المعلق الصوتي المناسب لعلامتك التجارية ؟

منقول

رغم أن أغلب العلامات التجارية تعتمد في بناء هويتها الرقمية على الإعلانات البصرية بنسبة 83% ، إلا أن هناك توجه كبير من الشركات والعلامات التجارية الكبيرة نحو بناء هويتها الصوتية إيمانا منها بأن الصوت اليوم أصبح وسيلة مهمة وقوية تدفع المستخدمين على اتخاذ قرارات الشراء بشكل أسرع، نظرا لما يُحدثه الصوت من تأثير على نفس وسلوك المستخدم ، وفي طريقك لبناء الهوية الصوتية سيكون عليك اختيار الصوت البشري الملائم والمعبر عن علامتك بشكل مناسب وإلا فإنك ستحصل على نتائج سلبية بسبب إحداث تأثير عكسي على مشاعر المستخدم .

نمط العمل الحر الذي يناسب عصرنا كثيرا، جعل من السهل على الشركات الوصول إلى الكفاءات التي تحتاجها بشكل أسرع وأسهل، لذلك حينما تكون الشركة بحاجة لصوت من أجل انتاج اعلان أو فيديو تعريفي لها أو حتى انتاج دورة خاصة لموظفيها لتدريبهم فإن الوصول الى معلقين صوتيين يلبون حاجتها هي عملية سهلة مع وجود مواقع تواصل مهني مثل لينكد إن وحتى مواقع متخصصة في توظيف المواهب الصوتية مثل فويس بني وفويس 123 وساونديلز على المستوى العربي، ولكن في النهاية عملية اختيار الصوت الأنسب هي المهمة التي تقع على عاتق الشركة الموظفة وقد تواجه في ذلك العديد من الصعوبات خصوصا إن لم تكن قد حددت مسبقا المعايير التي تحتاج توافرها في الصوت المطلوب، وفي هذه المقالة سأذكر مجموعة من العوامل ستساعدك في اختيار المعلق الصوتي الأنسب لعلامتك التجارية.

التعليق الصوتي الاحترافي لا يعني صوت رخيم أو جَزِل فقط!

الفخ الأكثر شيوعًا الذي تقع فيه الشركات هو توظيف المعلق الصوتي سواء ذكر/أنثى صاحب الصوت الرخيم والجزل ذا النبرة الاخبارية القوية، لأن هذا الصوت  قد يكون هو القرار الأكثر خطًأ بشأن علامتك التجارية نظرا لأنه لا يناسب طبيعة المحتوى الذي تنتجه، ولا يناسب الجمهور الذي تتوجه له بهذا المحتوى، فلا يأٍسرك صوت ما وتنسى أن هناك جمهور أنت تتوجه له بهذا المحتوى، لذلك تذكر دائمًا أن تفهم طبيعة المحتوى الذي تُقدمه حتى تختار الصوت المناسب، فقد يكون الصوت المناسب للمحتوى الذي أنت بصدد إنتاجه هو صوت هزلي! او صوت دافيء ورقيق .

5 عوامل ستساعدك في اختيار الصوت المناسب

من الشائع أن الشركات تفضل العمل مع الوكالات الاعلانية عند الحاجة لانتاج محتوى ما، لأن في ذلك توفير كبير في جهدها ووقتها، دون دراية منها أن العمل مع الفريلانسرز قد يكون أكثر جدوى و فعالية في العديد من النواحي ،والسبب الأول الذي قد يحرضك  للعمل مع المستقلين في أي صناعة هو التكلفة، إذ يمكنك أن تدفع نصف الثمن الذي ستحتاج إلى دفعه لوكالة، ونظرًا لأن الأشخاص الذين يعملون بشكل حر غالبًا ما يتخصصون في مجال معين ويركزون عليه ويحرصون على بيع المهارات التي يحترفونها فقط، حتى يتمكنوا من بناء سمعة جيدة تمكنهم من توسيع أعمالهم دوماً. لذلك تأكد أنك عند اختيارك المعلق الصوتي المستقل لمشروعك بشكل صحيح، فإنك ستحصل على موهبة تعرف جيدًا كيف تتعامل مع مشروعك.

على أي حال بعد أن تتخذ القرار في أي الجهات التي ستحصل منها على المعلق الصوتي الذي تريد العمل معه، يمكنك كتابة هذه المجموعة من الأسئلة والإجابة عليها حتى تتمكن من اختيار الصوت المناسب الذي سينقل رسالة المحتوى الخاص بك للجمهور بصورة مثالية

1- ما هي المشاعر والنغمة التي تحتاج توفرها في المحتوى؟

عليك تحديد ذلك بدقة، إذ إنك من خلال خلق المشاعر المناسبة لدى المستخدم بواسطة الصوت المناسب ستتمكن من تحقيق هدفك النهائي من المحتوى، فمثلا لو كنت تعمل على إعلان خيري وكنت بحاجة لخلق حالة من التعاطف لدى المستخدم يجب عليك البحث عن المعلق الصوتي ذا الصوت الدافئ العميق ، فبعض الأصوات قد لا يكون باستطاعتهم الوصول إلى نغمة رقيقة ودافئة خصوصا الأصوات الجهورية، ولو كنت تعمل على محتوى إعلاني لمنتج شبابي احرص على الوصول للصوت الحماسي القوي الذي يخلق حالة من التحفيز لدى المستخدمين تتسبب في دفعهم لاقتناء منتجك.

2- ما هو الأسلوب الذي تحتاج تقديم المحتوى فيه؟

هل المحتوى الذي تعمل على انتاجه يحتاج لأسلوب السرد والرواية؟ أم يحتاج التمثيل وتقمص شخصية ما؟ عليك تحديد ما إذا كنت تحتاج من المعلق الصوتي أن يعيش في شخصية ما أثناء تسجيل المحتوى أم أن المطلوب منه أن يكون فقط على طبيعته ، الأسلوب المستخدم في تسجيل المحتوى الصوتي لعلامتك التجارية يساعد المستخدم على فهم المحتوى بشكل كبير .

3- من هو جمهورك المستهدف ؟

من المهم أن تعرف جمهورك وما يعجبهم أو لا يعجبهم وفي أي سياق يتفاعلون مع منتجك أو خدمتك، فبالتأكيد لن يكون مناسبا أن تستخدم صوتا أنثويا رقيقا في تقديم إعلان لتطبيق ديني موجه لفئة الذكور، هذا الخطأ قد يتسبب بموت علامتك التجارية! عليك أن تحدد بدقة الجمهور المستهدف للمحتوى الذي تقدمه هل هو موجه للأطفال أم لكبار السن، هل هو موجه لربات البيوت أم لرجال الأعمال، ومن ثم اختيار الصوت الأقرب لهذه الفئة لأن ذلك يضفي حالة من القبول على المحتوى الذي تقدمه.

4- ما هو الجنس و اللهجة التي تحتاجها؟

بعد أن تختار الجنس المناسب لتسجيل المحتوى الصوتي الذي تحتاجه، عليك أن تختار اللهجة التي ستجعل المعلق الصوتي قريب من آذان الناس فلا يمكنك توظيف معلق صوتي يُسجل باللهجة المغربية لإنتاج محتوى مقدم للجمهور المصري! وحتى أحياناً عليك أن لا تنتج المحتوى الصوتي بلهجة ما، ويكون كل ما تحتاجه هو الإنتاج باللهجة البيضاء .

5- هل تحتاج الصوت لمرة واحدة أو لمرات عديدة؟

عليك الأخذ بعين الاعتبار إن كنت ستحتاج ان تنتج محتوى صوتي في وقت لاحق أو لا حتى تتناقش مع المعلق الصوتي لمعرفة مدى قدرته على التوفر والالتزام بانتاج المحتوى لك عند الحاجة، لأن عملية تغيير الصوت الخاص بعلامتك التجارية على فترات متقاربة يشتت المستخدم عن علامتك التجارية، في حين أن استخدام الصوت نفسه سيجعل علامتك التجارية حاضرة في ذهن المستخدم لأنه بمجرد سماع الصوت سيدرك أن هذا الصوت هو خاص بعلامتك أنت، ويحدث ذلك لأن الإنسان يستغرق فقط 0.146  ثانية للإنسان لسماع وتفسير الصوت.

الإجابة على التساؤلات أعلاه، ستمكنك بكل تأكيد من التوصل إلى المعلق الصوتي الأنسب لبناء هويتك الصوتية بشكل صحيح والتي حتما ستُحدث فرقا كبيرا في إقبال الجمهور على علامتك التجارية، لا تنسى أن تحصل من المعلق الصوتي على عينات لأعمال سابقة قام بتنفيذها حتى تتأكد من جودة التسجيلات التي يقدمها، أو حتى يمكنك أن تطلب منه أن ينفذ لك عينة إذا كان يُوفر ذلك.

الصوت البشري هو وسيلة مهمة جدا لتبقى قريبًا إلى ذهن جمهورك وعملائك،وسيكون من الرائع أن تجعل هذا الصوت دائماً مصحوبا بموسيقى مناسبة تُريح نفس جمهورك وتخلق مشاعر الحب والبهجة لديه عند التقاء أذنه بهويتك الصوتية، حيث أن الدراسات تؤكد على أن الموسيقى يمكن أن تؤدي إلى زيادة بنسبة 46 % في تفضيل العلامة التجارية.

المصدر: https://www.linkedin.com/pulse/%D9%83%D9%8A%D9%81-%D8%AA%D8%AE%D8%AA%D8%A7%D8%B1-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B9%D9%84%D9%82-%D8%A7%D9%84%D8%B5%D9%88%D8%AA%D9%8A-%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%86%D8%A7%D8%B3%D8%A8-%D9%84%D8%B9%D9%84%D8%A7%D9%85%D8%AA%D9%83-%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%AC%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%A9-alaa-ahmed

2 مشاهدة

© 2020 By Quraish Voice. Proudly created with Wix.com